Women's Rights for Iraqi Kurdistan Now! - Implement Law Nr.8 against Domestic Violence

English and Arabic following Kurdish

لة8ى مارسى 2019دا داواكارين لة حكومةتى هةريَمى كوردستان بة تةواوى ياساكةى خؤى، ياساى ذ.8ى 2011 بةرةنطاربوونةوةى توندوتيذى خيَزانى جيَبةجيَبكات. داوادةكةين و هيوادارين كة حكومةت طرنطى خؤى بدات بةو ياساي ذ.8 كة لىلايةن خؤيانةوة دةرضووة.

دةرضوونى ئةم ياساية كاريَكى ميَذوويى بوو بؤ بةرةنطاربوونةوةى تووندوتيذى بةرامبةر ذنان و مندالاَن، بةلاَم بؤ ئةوةى كاريطةرى راستى دةربكويَت ثيَويستة ئةم ياساية بةتةواوى جيَبةجيَبكريَت.

بؤَية ئيَمة داوادةكةين:

  •          لةهةموو شارةكانى كوردستان شةلَتةر بكريَتةوة بؤ قوربانيانى توندوتيذيى خيَزانى.
  •          هؤشدارى تةواو بدريَت لةسةر ياساى ذ.8 بةتايبةتى بؤ ثؤليس،دادوةرى، ثزيشك، وةهةر كةسو لايةنيَك كة ثةيوةندى هةبيَت بة خيَزان و خةلَك بة طشتى.
  •          شيَلتةرةكان ببنة جيَطةيةكى ئارام و ثاريَزراو، ضونكة لة ئيَستادا وةكو بةندينخايةكى ليَهاتووة، كة متمانةي نةهيَشتووة لةنيَوان ئافرةتان و  ئةو طؤمةلَطةيةى كة دةبيَت يارمةتييانبةن.

ئيَمة داواكارين كة حكومةت كاربكات لةطةلَ ريَكخراوةكان، لايةنى ثةيوةندى دار،ضلاكوان و راطةياندن بؤ بلاَوكردنةوةى هؤشداارى بة نةهيَشتنى خةتةنةكردنى ميَينة.

بة زؤرطرنطى دةزانين كة حكومةت ريَزى ئةو ياساية بطريَت و جيَبةجيَبكريَت كة بة ثيَى ماددة2، بةندى2ى ياساى ذ.8: "بؤ زيان ثيَكوتوو لة توندوتيذيى خيَزانى هةية زامنكارى ثاراستنى لة توندوتيذيى هةبيَت".

هةروةها بةثيَى ماددةى3،بةندى2: "ثيَويستة وةزارةتى كارو كاروبارى كؤمةلاَيةتى لة هةريَم شويَنى حةوانةوة بؤ قوربانيانى توندوتيذيى خيَزانى دابين بكات".

تةنها ساتيَك دابنيَن بؤ ئيمزاكردنى ئةم داواكاريية، با دةنطتاان ببيستريَتز با هةموومان ثيَكةوة كاربكةين بؤ داهاتوويةكى باشتر كة توندووتيذيى بةرامبةر ذنان و مندالاَن بة جدى كارى بؤ بكريَت وة ئةوانةى توندوتيذيى دةكةن بةثيَى ياسااى ذ.8 دادطايى بكريَن.

On International Women's Day, March 8th 2019, we demand that the Kurdish Regional Government in Iraq starts to seriously fully implement its own Law No.8 to Combat Domestic Violence.

We ask that the government takes its own laws seriously. Law No.8  was a historic step in combatting all forms of violence against women and children, but it must be properly implemented for real change to take place.

We specifically ask that:


• Shelters for victims of domestic violence are opened in every city in Kurdistan
• The law be promoted and explained, especially to police, members of the judiciary, doctors, and anyone else dealing with the public and family matters
• Shelters be run as the safe spaces they were intended to be, so many are currently run like prisons, breaking the trust between women and the community that is supposed to be helping them

We welcome the Kurdish Regional Government's recent statements on ending Female Genital Mutiliation (FGM) in five years and we only ask that they work with NGOs, local authorities, activists and media to take concrete steps for that to happen.

We only want the government to respect and implement the law they passed guaranteeing that "The victim of domestic violence shall have guarantees to protect him/her from violence" [ Article 2, no.2] and as is made clear in Article 3, no.2 "the ministry of Labor and social affairs must provide shelter to the victims of domestic violence".

Take a moment to sign our petition, have your voice heard, let us work together for a better future where violence against women and children is taken seriously and prosecuted within the existing framework of the law.

(This is a campaign of different Kurdish and Iraqi Civil Society and Women's Rights Organisations. The signatures will be handed over to the KRG on March 8th 2019.)

في الثامن من مارس/آذار ٢٠١٩، نطالب حكومة إقليم كوردستان بإستئناف تطبيق قانونها المرقم ثمانية للعام ٢٠١١ والخاص بمناهضة العنف الأسري في الإقليم، كما ونطلب من الحكومة آن تآخذ قوانينها على محمل الجد، إذ كان القانون خطوة تاريخية في التصدّي لجميع أشكال العنف ضد النساء والأطفال، إلّا أنه ومن أجل تحقيق تغيير حقيقي، لابد من تنفيذ القانون بالشكل الصحيح.

نحن نطلب على وجه التحديد:

  •          إفتتاح مراكز إيواء لضحايا العنف الأسري في كل مدينة من كوردستان.
  •          تعزيز القانون وشرحه، لاسيما لمنتسبي الشرطة ولأعضاء السلطة القضائية والأطباء ولكل من يتعامل مع القضايا العامة والعوائل.
  •          إدارة الملاذات كفضاءات آمنة حسبما كان الهدف من فتحها، لكن العديد منها يُدار حالياً وكأنها معتقلات مما يؤدي إلى زعزعة الثقة بين النساء والمجاميع التي من المفروض أن تقدم لهن المساعدة.

إننا في الوقت الذي نرحب بالبيانات الأخيرة لحكومة الأقليم بشأن تشويه الأعضاء التناسلية للإناث، نطلب منها فقط العمل مع المنظمات غير الحكومية والسلطات المحلية والناشطين المدنيين ووسائل الإعلام على إتخاذ خطوات ملموسة لتحقيق ذلك.

إننا فقط نريد الحكومة إحترام وتنفيذ القانون الذي أقرّته والذي يؤمّن الحماية للضحايا كما جاء في المادة ثانياً، البند ثانياً: "للمتضرر من العنف الأسري ضمانات لحمايته من العنف". وكما هو واضح من المادة ثالثاً، البند ثانياً، فإن "على وزارة العمل والشؤون الإجتماعية في الإقليم توفير مراكز الإيواء لضحايا العنف الأسري".

خذ لحظة من وقتك للتوقيع على هذا الإلتماس، ليكن صوتك مسموعاً، ولنعمل معاً من أجل مستقبل أفضل يؤخذ فيه العنف ضد النساء والأطفال على محمل الجد ويتم النظر إليه في إطار القانون الحالي.

Sign Petition
Sign Petition
You have JavaScript disabled. Without it, our site might not function properly.

See our privacy policy.

By signing, you accept Care2's terms of service and agree to receive communications about our campaigns through email and other methods. You can unsub at any time here.

Having problems signing this? Let us know.